تعرف على “كاري سيموندز”.. المرأة الأكثر متابعة في “ويستمنستر”

التاريخ والوقت : الأحد, 28 يوليو 2019

سوزان ديفاني

 

“كاري سيموندز” محبة للحيوانات، تهتم بالبيئة وتتاجر في الشارع البريطاني الكبير. لكنها أيضًا في وضع فريد كأول رفيقة بدون زوج لرئيس وزراء بريطاني في تاريخ البلاد. فبينما ننتظر لنرى كيف سيكون دور المسؤول عن الاتصالات السابق بحزب المحافظين في الدائرة القريبة لـ”بوريس جونسون” الآن بعد توليه منصبه في 10 داونينغ، تسعى مجلة الموضة لكشف ما لم نعرفه عن المرأة الأكثر مشاهدة في “ويستمنستر”.

تنتقل “كاري سيموندز” للعيش مع “جونسون” ليكونا أول رفيقين غير متزوجين يقطنان مقر رئيس الوزراء في داونينغ ستريت.وكان “بوريس جونسون”، قد أصبح رئيسًا للوزراء في 23 يوليو، حيث يعمل حاليًا على تطليق زوجته، “مارينا ويلر”، الأم لأطفاله الأربعة، حيث كانا متزوجان لمدة 25 عامًا.

بدأت “سيموندز”، البالغة من العمر 31 عامًا، علاقتها مع “جونسون” ذي الخمسة والخمسين عامًا. وقد تعرض الاثنان على مدار الأشهر القليلة الماضية، لملاحقة صحفية بسبب احتمال تولي عمدة لندن السابق السلطة في بريطانيا، مع تخصيص تدفق عدد لا يحصى من المقالات الصحفية للحديث حول الاثنين اللذين بينهما فجوة عمرية تبلغ 24 سنة، وكذلك المشاجرة التي وقعت في شقة “سيموندز” الواقعة بشارع كامبرويل الشهر الماضي.

مع دخول مسؤولة الاتصالات السابقة لحزب المحافظين إلى مرحلة جديدة تمامًا من الحياة السياسية كشريك لرئيس الوزراء، لا يزال من غير الواضح كيف سيتشكل دورها. ففي هذه الأثناء، تتبع مجلة فوغ حياة “سيموندز” والقيم التي تروج لها بنشاط.

ما وظيفة “كاري سيموندز”؟

عملت “سيموندز” رئيسة قسم الاتصالات لحزب المحافظين حتى أغسطس 2018. كما عملت أيضًا مستشارة خاصة لـ”ساجد جاويد” الذي تمَّ تعيينه وزيرًا للمالية أخيرًا، وذلك وقت أن كان وزيرًا للداخلية، في عهد رئيسة الوزراء السابقة “تيريزا ماي”. وتعمل حاليًا مستشارة لمنظمة “أوشيان” Oceana، وهي منظمة حقوقية تركز على حماية الحياة البحرية.

حصلت “سيموندز”، التي كان والدها مؤسسًا مشاركًا لصحيفة ذا إندبندنت، وأمها محامية، على درجة الشرف الأولى في الدراسات المسرحية وتاريخ الفن من جامعة وارويك.

ما هي اهتماماتها؟

في سيرتها الذاتية المنشورة على حسابها على “تويتر”Twitter، تصف “سيموندز” نفسها بأنها “داعية للحفاظ على البيئة”، حيث إنها “تحارب التلوث البالستي”. كما أنها مشاركة في جمعية لرعاية الحيوان. وقد قامت أخيرا بحملة نشطة ضد صيد الحيتان في اليابان.

كيف التقى “بوريس جونسون” و”كاري سيموندز”؟

من غير الواضح كيف التقى “جونسون” و”سيموندز”. فقط بعد أن أعلن “جونسون” طلاقه، التُقطت الصور للاثنين معًا. ومع ذلك، تعرضت “سيموندز” فيما بعد للملاحقة الإعلامية بعد نشر تقارير حول علاقة مزعومة بينها وبين “بوريس جونسون”. وقد أدت هذه التقارير إلى قيام عدد من البرلمانيين بالحزب، بالتوقيع على خطاب مفتوح يشتكون فيه وضع “سيموندز”.

 

إعداد: وحدة الترجمات بمركز سمت

المصدر: VOUGE

النشرة البريدية

سجل بريدك لتكن أول من يعلم عن تحديثاتنا!

تابعونا على

تابعوا أحدث أخبارنا وخدماتنا عبر حسابنا بتويتر